الأخضر يفوز على اليمن بهدف نظيف

  • 0

ساجر – الرياض:

حقق المنتخب السعودي الأول لكرة القدم فوزًا على نظيره اليمني بهدف دون رد في المباراة الودية التي جمعت بين الطرفين على ملعب الأمير محمد بن فهد بالدمام، وذلك ضمن استعدادات المنتخبَيْن لنهائيات كأس آسيا التي تحتضنها الإمارات في شهر يناير المقبل.

وبهذا الفوز رفع الأخضر السعودي رصيده من الانتصارات إلى 300 مباراة بعد أن خاض 634 لقاء بين رسمي وودي.

شوط المباراة الأول بدأ بسيطرة للمنتخب السعودي واضحة على مجريات المباراة؛ إذ بادر لاعبوه مبكرًا بالبحث عن هدف، وشكل هجومه بقيادة هتان باهبري قلقًا متكررًا على دفاع المنتخب اليمني؛ إذ وجد لاعبو الأخضر صعوبة كبيرة في فك التكتل الدفاعي لرجال المدرب جان كوسيان، وفشلوا في إيجاد الحلول المناسبة في ظل الرقابة اللصيقة على مفاتيح اللعب.

أحد الحلول التي اعتمدها لاعبو المنتخب السعودي هو التسديد من خارج منطقة الجزاء، لكنه لم يجدِ نفعًا رغم المحاولات المتكررة من باهبري والفرج والمقهوي الذي كان قريبًا من افتتاح التسجيل في واحدة منها حينما صوّب كرة من على حافة منطقة الجزاء في الدقيقة الـ27، ابتعدت بسنتيمترات قليلة عن القائم الأيسر للمنتخب اليمني.

مع مرور الوقت أظهر المنتخب السعودي تفوقًا كبيرًا على منافسه اليمني، وبدت الفوارق الفنية جلية بين لاعبي الفريقَيْن. ومن كرة جماعية جميلة استطاع هتان باهبري إيصال الكرة إلى عبدالرحمن غريب الذي نجح في افتتاح التسجيل في الدقيقة الـ33.

في الشوط الثاني كان الوضع أقل هدوءًا بين المنتخبين؛ إذ اقتصرت معظم دقائقه على محاولات لا تكاد تُذكر، لم ترتقِ إلى مستوى طموح جماهير الأخضر الذي طبع لاعبوه الشوط بألوانه، لكنهم فشلوا في ترجمة سيطرتهم المطلقة إلى أهداف نظير التكتل الدفاعي الكبير للاعبي المنتخب اليمني.

وعلى الرغم من التبديلات الهجومية المتعددة التي أجرها الأرجنتيني بيتزي على تشكيلة الشوط الأول لزيادة النسق الهجومي أكثر على مرمى الضيوف من خلال إشراكه فهد المولد وهارون كامارا ويحيى الشهري إلا أنها لم تؤتِ ثمارها.

وكاد هتان باهبري يعزز تفوُّق الأخضر بتسجيله الهدف الثاني بالدقيقة الـ85 بعد أن قدم فاصلاً مهاريًّا داخل منطقة الجزاء قبل أن يسدد كرة قوية، أنقذتها براعة ويقظة الحارس محمد عياش.

لم يُحدث المنتخب السعودي شيئًا يذكر فيما تبقى من دقائق المباراة؛ إذ سيطرت الأجواء الرتيبة على اللقاء؛ ليطلق الحكم صفارته معلنًا نهاية المباراة بعد 6 دقائق فقط من الوقت البديل.

أترك تعليق