قطر تستقبل خمس طائرات إيرانية محملة بأطنان من المواد الغذائية

  • 0

ساجر – تقرير :

هبطت خمس طائرات إيرانية مليئة بالطعام في مطار الدوحة حيث بدأ الحصار على قطر من قبل السعودية ودول الخليج الاخرى.

وذكرت وكالة انباء  ” تسنيم ”  شبه الرسمية أن إيران قالت أن الطائرات مليئة بالخضروات وأنها تعتزم إرسال 100 طن من الفواكه الطازجة والبقوليات يوميا إلي قطر التى تعتمد على الواردات

كما أعلن المتحدث باسم شركة الطيران الإيرانية “إيران إير” أن طهران أرسلت خمس طائرات محملة بالمنتجات الغذائية إلى قطر بعد المقاطعة المفروضة على الدولة من قبل المملكة العربية السعودية والإمارات والبحرين ومصر التي شملت إغلاق المنافذ الحدودية البرية والمجالات الجوية.

ونقلت أيضا كالة الأنباء الفرنسية أمس الأحد عن  ” شاهرخ نوش آبادي ” مدير عام العلاقات العامة في شركة إيران للطيران  قوله “حتى الآن أُرسلت خمس طائرات تنقل كل منها قرابة 90 طناً من المنتجات الغذائية والخضار إلى قطر.. بالإضافة إلى طائرة سادسة .

وأضاف المسؤول الإيراني: “سنواصل عمليات الإرسال هذه طوال طلب قطر لذلك.”

ومن جانب آخر، قال مدير مرفأ “دير” في جنوب إيران إن “350 طناً من المواد الغذائية تم تحميلها أيضاً على ثلاث سفن صغيرة،” ويقع ذلك المرفأ في محافظة بوشهر المقابلة لقطر.

وكان وزير خارجية قطر، الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني، قد أكد في عدة مناسبات خلال الأيام القليلة الماضية على أن الدولة لا تواجه أزمة نقص في المواد الغذائية، ذاكراً في السابق أن إيران أبدت استعدادها لتزويد قطر بمواد غذائية وستخصص ثلاثة من موانئها لقطر.

وكانت السعودية والإمارات ومصر والبحرين قررت في بيانات متزامنة، الاثنين الماضي، قطع العلاقات مع قطر وإغلاق المنافذ الحدودية معها، بناءً على تُهم وُجهت للدوحة بدعم الإرهاب، وهي تهم تقول الدوحة إنها “غير مبررة” و”لا أساس لها من الصحة.”

وفي حين أن قطر هي إحدى أغنى الدول في العالم، لكنها تعتمد بشكل كبير على المواد الغذائية المستوردة. وأظهرت بيانات البنك الدولي أنها استوردت قرابة مليار دولار من المواد الغذائية في عام 2015، وثلث تلك الأطعمة تقريباً كانت من السعودية والإمارات.

وقد بدأ القطريون بالفعل بتخزين المواد الغذائية، قلقين من جفاف الواردات. وتعززت احتمالات تعطل الأعمال، الأربعاء الماضي، عندما قالت خطوط الشحن الدولية الكبرى إنها لن تصل إلى الموانئ القطرية. وقالت الإمارات والسعودية إنهما لن تسمحا لموانئهما بالتعامل مع البضائع الموجهة إلى قطر.

 

أترك تعليق