بمتابعة وتوجيه خادم الحرمين وولي عهده الأمين.. إنجاز أمني جديد وكشف لمخططات إرهابية ضد المملكة

  • 0

ساجر – تقرير:

سطرت المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان – حفظهما الله-، قصة نجاح باهرة، بعد الإعلان أمس عن نجاح رئاسة أمن الدولة ومن خلال متابعتها التهديدات الإرهابية التي تستهدف أمن المملكة ومقدراتها وتعقب القائمين عليها، في اكتشاف وإحباط مخطط إرهابي لتنظيم “داعش الإرهابي” كان يستهدف مقرين تابعين لوزارة الدفاع بالرياض بعملية انتحارية بواسطة أحزمة ناسفة، كما تمكنت من ضبط خلية استخباراتية تعمل ضد أمن ومصالح الوطن.

متابعة وتوجيه من خادم الحرمين وولي عهده

ولا شك أن هذا الإنجاز الأمني تحقق – بفضل الله تعالى وتوفيقه- ثم بمتابعة وتوجيه دائمين من لدن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان – حفظهما الله-، حيث يوليان أمن الوطن والمواطنين والمقيمين جل عنايتهما وحرصهما.

وما تحقق من إنجازات متتالية في إحباط العمليات الإرهابية في مهدها وتعقب الفئات الضالة والقضاء عليها يدل على الكفاءة العالية واليقظة الدائمة للأجهزة الأمنية السعودية المختصة بمكافحة الإرهاب.

جهاز رئاسة أمن الدولة

يأتي ذلك بعد أشهر قليلة من صدور الأمر الملكي بإنشاء جهاز رئاسة أمن الدولة، وهذا الأمر كان يحمل في طياته الكثير من الحكمة والرؤية المستقبلية للمملكة العربية السعودية، بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمير محمد بن سلمان – حفظهما الله-.

وتأتي أهمية إنشاء مثل هذا الجهاز من منطلق قطع دابر الإرهاب وتجفيف مصادره ومكافحته استخباراتيًا وأمنيًا، وذلك عبر مراقبة تمويله ماليًا والتواصل مع الجهات الخارجية ذات العلاقة بكل يسر مما سيساعد وبشكل فعال بتجفيف هذا المنبع الخطر ليس فقط في المملكة العربية السعودية ولكن في العالم أجمع.

كما أن جهاز رئاسة أمن الدولة سيساعد وبشكل مباشر بتحسين الخدمة المقدمة للمواطنين، وذلك عن طريق تحمل الكثير من الأعباء المناطة سابقًا بوزارة الداخلية، مما سيتيح لوزارة الداخلية الآن التركيز على تحسين الخدمات المقدمة للمواطنين وإظهارها بصورة أكثر تميزًا، كالخدمات المرورية والشرطة والجوازات وما إلى ذلك من خدمات تهم المواطن والمقيم في آن واحد.

وختاماً حفظ الله تعالى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، وجزاهما الله تعالى خير الجزاء وأوفاه لما يقدماه لخدمة الإسلام والمسلمين , وحفظ الله المملكة وشعبها .

أترك تعليق